أخبار

النظام السعودي يتراجع عن تعهداته لمعتقل رأي أضرب عن الطعام

انقلبت السلطات السعودية سريعا على تعهداتها لمعتقل الرأي محمد القحطاني الذي أضرب عن الطعام مؤخرا احتجاجا على عزله عن العالم الخارجي وسوء ظروف احتجازه.

انقلبت السلطات السعودية سريعا على تعهداتها لمعتقل الرأي محمد القحطاني الذي أضرب عن الطعام مؤخرا احتجاجا على عزله عن العالم الخارجي وسوء ظروف احتجازه.

وأفادت زوجة القحطاني أن زوجها أوقف الإضراب عن الطعام بعد أن وعد بتنفيذ مطالبه التي هي حق له، ولكن لم ينفذ إلا رفع الحجب عن هاتفي، وكان لمدة يوم واحد.

وذكرت أن الحجب تم إعادة مرة أخرى على زوجها، فيما بقية المطالب لم تنفذ، وأشدها خطراً على حياته وحياة النزلاء هو وجود المرضى النفسيين معهم.

وكشفت أن أحد المرضى النفسيين تسبب يوم أمس بإشعال حريق في الجناح الذي يتم احتجاز فيه زوجها، موضحة أنه “لولا لطف الله ثم قدرة السجناء على إطفاء الحريق لحلت كارثة كبيرة”.

وسبق أن خاض القحطاني إضرابا مفتوحا عن الطعام في مارس 2021 قام به القحطاني وأكثر من 30 سجين من معتقلي الرأي.

وخاض هؤلاء الإضراب احتجاجا على مضايقات مماثلة في سجن الحائر في الرياض، وتوقف الإضراب حينها بعد تعهد السلطات #السعودية بالاستجابة لمطالبهم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى