حقوق المرأة

منظمة تدعو السلطات السعودية للإفراج عن الناشطة الإغاثية دلال الخليل

طالبت منظمة معاً من أجل العدالة، بالإفراج الفوري عن الناشطة المعتقلة دلال الخليل وبقية معتقلات الرأي.

وأكدت المنظمة أنَّ الناشطة الإغاثية تعرَّضت للأذى النفسي والتجويع والإهمال الطبي، شأنها شأن بقية السعوديات المعتقلات، وتمَّ التحقيق معها عشرات المرات، من قِبل رجال أمن الدولة الذين داهموا منزلها في عنيزة بأسلحتهم ليلاً عام 2017، ومنذ تلك اللحظة هي رهن الحبس التعسّفي.

وطالبت معاً من أجل العدالة أيضاً بالكفّ عن استخدام سياسة العقاب الجماعي والانتقام من المعارضين عن طريق التنكيل بعائلاتهم والتضييق عليهم وتعريضهم لتهديد دائم بالاعتقال والملاحقة الأمنية.

وفي 15 مايو 2018، أوقفت سلطات ال سعود عددا من الناشطات البارزات في مجال حقوق الإنسان، أبرزهن “لجين الهذلول”، و”سمر بدوي”، و”نسيمة السادة”، “ونوف عبدالعزيز”، و”مياء الزهراني”.

وعزت تقارير حقوقية، آنذاك، أسباب التوقيف إلى دفاعهن عن حق المرأة في قيادة السيارة بالمملكة.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى