حقوق المرأة

56 سيدة في السجون السياسية من أصل 109 اعتُقلن في السنوات الأخيرة

قالت المنظمة الاوروبية السعودية لحقوق الانسان إنه لا تزال 56 سيدة في السجون السياسية #السعودية، من أصل 109 اعتُقلن لاسباب واهية

وأكدت المنظمة ، في تغريدة لها على موقع توتير، أنَّ من بينِهنَّ مدافعات عن حقوق الإنسان، طبيبات، صحفيات، وناشطات، ونساء اعتُقلن انتقاماً من أهاليهِنَّ القاطنين خارج السعودية.

وأوضَحت المنظمة الأوروبية أنَّ المملكة تمنع أفراداً من حقّهم في التنقل وفي السفر، انتقاماً منهم لنشاطهم، حيث تُصدر أحكاماً قاسية تضاف إلى أحكام السجن لمنع الفرد من السفر، من دون مقاييس أو معايير قانونية.

وفي 15 مايو 2018، أوقفت سلطات ال سعود عددا من الناشطات البارزات في مجال حقوق الإنسان، أبرزهن “لجين الهذلول”، و”سمر بدوي”، و”نسيمة السادة”، “ونوف عبدالعزيز”، و”مياء الزهراني”.

وعزت تقارير حقوقية، آنذاك، أسباب التوقيف إلى دفاعهن عن حق المرأة في قيادة السيارة بالمملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى