أخبار

قضية مها الرفيدي وزانة الشهري.. شاهد على قمع الصحافة في السعودية

أصبحت حرية الصحافة في البلاد تعاني من القمع الحكومي الذي تمارسه السلطة ضد منتقديها والمعبرين عن الرأي.

وتأتي قضية الصحفيتين المعتقلتين، مها الرفيدي وزانة الشهري، لتكون شاهدة على واقع الصحافة المتردي والحريات في المملكة.

وتواصل السلطات اعتقال الصحافيتين منذ سبتمبر 2019 على خلفية كتابات إصلاحية وحقوقية، من دون احترام حقوق الإنسان.

وتعد سياسة السلطة في اتباع نهج التضييق والقمع ضد المعبرين عن الرأي، انتهاكا واضحا للمعاهدات والقوانين الدولية التي تشرع التعبير عن الرأي.

من جانبها تدعو منظمة “سند” الحقوقية، السلطة السعودية لاحترام حرية الرأي والتعبير، والإفراج عن الصحفيتين مها وزانة، عاجلا غير آجلا، ومن دون قيد أو شرط.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى