أخبار

السلطات السعودية تواصل احتجاز “خلف العنزي” رغم انتهاء محكوميته

يقضي خلف العنزي حياته داخل زنازين الظلم في المعتقلات الحكومية، رغم انتهاء مدة محكوميته قبل نحو 11 شهرا.

ودخل العنزي المعتقلات الحكومية قبل نحو 12 عاما، وتعرَّض خلال فترة احتجازه للتعذيب والضرب، وقد حكمت عليه السلطات عام 2017م، بالحبس مدة 3 أعوام، وما يزال رهن الاحتجاز التعسفي حتى الآن.

وتنتهك السلطة السعودية بنود قوانينها، حيث تنص المادة الثالثة عشرة بعد المائتين، في نظام الإجراءات الجزائية؛ على أنه يفرج في الحال عن المتهم الموقوف إذا كان الحكم صادرًا بعدم الإدانة، أو بعقوبة لا يقتضي تنفيذها السجن، أو إذا كان المتهم قد قضى مدة العقوبة المحكوم بها أثناء توقيفه.

وعلى السلطة أن تراجع نفسها وتفرج عن معتقلي الرأي الذين انتهت محكوميتهم، احتراما للقوانين وحقوق الإنسان.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى