أخبار

السعودية تتورط في انتهاك بنود الإعلان العالمي لحقوق الإنسان

تستمر السلطات السعودية في انتهاك بنود القوانين الدولية، لاسيما الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والذي جاء لحماية الأشخاص من الانتهاكات وسلب الحرية والحقوق.

وانتهكت السلطة في سياسة قمعها وتنكيلها بمعتقلي الرأي، المادة الخامسة من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، والتي تنص على أنه، لا يجوز إخضاعُ أحد للتعذيب ولا للمعاملة أو العقوبة القاسية أو اللاإنسانية أو الحاطَّة بالكرامة.

في المقابل، يمارس السجانين أبشع أساليب التعذيب النفسي والجسدي وسوء المعاملة والتنكيل بمعتقلي الرأي، في نزعة انتقامية يراد منها ترهيب الناشطين وإجبارهم على السكوت لسلب حرية التعبير.

كما أن المادة التاسعة من الإعلان العالمي لحقوق الإنسان، تنص على أنه، لا يجوز اعتقالُ أيِّ إنسان أو حجزُه أو نفيُه تعسُّفًا؛ وفي المقابل تعرض المئات من الناشطين والمفكرين والدعاة للاعتقال التعسفي ومعظمهم لا يزال يقبع في المعتقلات الحكومية بلا ذنب أو جريرة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى