تقارير متفرقة

من السعودية إلى السلفادور.. فضائح تجسس بيغاسوس تتمدد

بعد أشهر على فضيحة تعاون سلطات السعودية مع برنامج بيغاسوس الذي تديره شركة إسرائيلية للتجسس على صحفيين ومعارضين وناشطين؛ كشف تقرير حقوقي جديد عن فضائح  تجسس جديدة في السلفادور.

وبحسب تقرير لمنظمة العفو الدولية التي اطلعت منظمة سند الحقوقية على نسخة منه؛ فإن  إيريكا غيفارا روساس، مديرة مكتب الأمريكيتين في منظمة العفو الدولية إن استخدام برنامج بيغاسوس لمراقبة الاتصالات في السلفادور يكشف عن تهديد جديد لحقوق الإنسان في البلاد، داعية الأنظمة إلى وقف أي جهود لتقييد حرية التعبير، وإجراء تحقيق شامل ومحايد لتحديد المسؤولين عن التجسس.

وأضافت، أنه من غير المقبول أن التقارير المتعلقة بالمضايقات والتهديدات ضد الصحفيين والمدافعين عن حقوق الإنسان، الذين يعملون في بيئة عدائية ويتعرضون لخطر جسيم، أصبحت أكثر شيوعاً.

يذكر أن العفو الدولية قد نشرت تقارير حقوقية سابقا، تتهم فيها برنامج بيغاسوس وبالتعاون مع السلطة السعودية باستغلال البرنامج لغرض انتهاك الخصوصية والتجسس على المعارضين والناشطين في داخل المملكة وخارجها، وهو ما أثار جدلا واسعا وتحذيرا من انتكاسة كبيرة لأوضاع حقوق الإنسان المتدهورة في السعودية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى