أخبار

وقفة احتجاجية أمام سفارة النظام السعودي في لندن تنديداً بهدم أحياء جدة ومكّة المكرمة

نظَّم ناشطون من الجزيرة العربية وقفة أمام سفارة آل سعود في العاصمة البريطانية لندن، تنديداً بهدم أحياء جدة ومكّة المكرمة وتشريد أهلها.

ورفع المشاركون في الوققة شعارات تنادي بتحرير الحجاز وتندد بجرائم آل سعود.

وكان عدد من وجه المعارضة الحجازية البارزة كانت قد شاركت في الوقفه الاحتجاجية ومنها :

الدكتور حمزة الحسن الذي أكد على مشاركته احتجاجاً على تدمير جدة، وقال أنه علينا أن ندافع عن جميع الحجازيين الموجودين تحت حكم آل سعود .

فيما أكد الكتور محمد المسعري أن ما يقوم به نظام آل سعود من تدمير لجدة ليس له مبرر أقصادي وأن ما يخطط له آل سعود هو تمليك أراضي الحجاز إلى الصهاينة بجوازات سفر إماراتية.

وكان الأستاذ محمد العمري قد أكد أن الاحتجاج على تدمير جدة لإيصال صوت الناس التي هدمت بيوتهم ولا يوجد أماكن يلجأون إليها ولا يوجد تعويضات حتى يستفادوا منها

فيما أكد المؤرخ سلطان العبدلي من أمام السفارة السعودية في لندن أن المسلمون سيحررون الحجاز من فلول الدرعية. وقال أنه جب على العالم الإسلامي أن يقف معنا لتحرير الحجاز.

وشارك عدد من النشاء أيضاً برفع لافتات تندد بتدمير جدة ومكة بالإضافة إلى لافتات حقوقية تدعوا لإطلاق معتقلي الرأي والتذكير بجرائم آل سعود التي يمارسوها بحق المواطنين فيما دعا البعضالآخر إلى تحرير الحجاز من آل سعود.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى