أخبار

المماطلة في الإفراج عن معتقلي الرأي.. أداة سعودية للتحايل على القانون

قالت منظمة سند لحقوق الإنسان إن النظام السعودي يحاول التحايل على القانون للاستمرار في التنكيل بمعتقلي الرأي وتغييبهم خلف قضبان المعتقلات الحكومية.

وذكرت المنظمة أن المماطلة في الإفراج عن معتقلي الرأي، تعد أداة حكومية للتحايل على القانون وإبقاء احتجازهم لاسيما الكفاءات الوطنية من الشباب الناشطين والمؤثرين في المجتمع.

وبدلا من السعي إلى إصلاح واقع حقوق الإنسان المتردي في المملكة، تسعى حكومة ابن سلمان إلى التنكيل بمعتقلي الرأي والتحايل على القانون، من خلال المماطلة والتكتم على مستجدات محكومياتهم، أو تغليظ مدة الحكم.

وحملت منظمة سند الحكومة السعودية كامل المسؤولية حول انتهاك القانون والتحايل عليه، في ظل التغطية على السلوك التعسفي الممنهج بحق معتقلي الرأي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى