أخبار

إخفاء قسري لشاب بحريني اعتقل منذ 25 يوماً

لا زالت السلطات الأمنية في البحرين ترفض الكشف عن مصير شاب بحريني بعد اعتقاله من منزله منذ 25 يومًا حسب مصادر حقوقية.

وأفادت المصادر بأن قوة أمنية داهمت منزل الشاب علي أحمد علي في منطقة الحجر في فجر يوم الاثنين 11 ابريل/نيسان 2022 واعتقلته.

وفي اليوم التالي، الثلاثاء 12 ابريل/نيسان 2022 عاودت الأجهزة الأمنية وفرق الأدلة الجنائية وبصحبتهم مجموعة من القوات الخاصة والمدنية مداهمة منزله وتفتيشه تفتيشًا شديدًا.

وحسبما نقلته المصادر عن مصادر أهلية بمنطقة الحجر غرب المنامة، وشهود عيان من جيرانه، فإن عناصر الأمن حاصروا المنزل قرابة الساعتين، وكان بصحبتهم مركبات مسرح الجريمة والقوات الخاصة.

وحاول ذوو المعتقل معرفة مكان احتجازه، واتصلوا بالجهات الأمنية المعنية، إلا أن محاولاتهم باءت بالفشل.

ولفتت المصادر الحقوقية إلى أن هذه ليست المرة الأولى التي تقدم فيها السلطات الأمنية في البحرين على إخفاء مصير المواطنون الذين يتم اعتقالهم. إلا أن المختلف هذه المرة بحسب ذويه هو إقدامها منع حتى اتصال واحد لذويه، ويقول قريبه “نريد فقط أن نطمئن بأنه على قيد الحياة، حتى لو لم نعرف مكان احتجازه”

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى