أخبار

حملة دولية لمطالبة الإمارات بإطلاق سراح معتقل الرأي ناصر بن غيث

أطلقت “الحملة الدولية للحرية في الإمارات” (ICFUAE) حملة دولية لمطالبة الإمارات بالإفراج عن الأكاديمي ناصر بن غيث، المعتقل في “سجن الرزين” في أبو ظبي منذ عام 2015، بتهمة “نشر معلومات تهدف إلى الإضرار بالإمارات”.

وقالت الحملة، في بيان، إنَّ ابن غيث “لا يزال يُحرَم من الحصول على الرعاية الطبية المناسبة، وكثيراً ما يُحرم من الأدوية الحيوية، مثل دواء ضغط الدم”، وفق ما أورد موقع “إمارات ليكس” الإلكتروني.

واعتقلت السلطات الإماراتية ابن غيث في عام 2015 بعد أنْ اشتكى عبر وسائل التواصل من تعرضه للتعذيب خلال محاكمة سابقة ضده في عام 2011.

وقام المعتقل بثلاثة إضرابات منفصلة عن الطعام خلال فترة اعتقاله احتجاجاً على العقوبة ضده والتعذيب والمعاملة السيئة التي يتعرَّض لها في السجن.

وفقد المعتقل قدراً كبيراً من وزنه والكثير من بصره، وبات أضعف من أنْ يقف ويمشي من دون مساعدة جراء التعذيب في السجن، ويعاني من ارتفاع ضغط الدم، بحسب الحملة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى