مقالات

اعتقال علماء الدين .. انتهاك للمادة 19 من حقوق الإنسان العالمي

وفق المادة 19 من حقوق الإنسان العالمي فإن “لكل شخص حق التمتع بحرية الرأي والتعبير، ويشمل هذا الحق حريته في اعتناق الآراء من دون مضايقة، وفي التماس الأنباء والأفكار وتلقيها ونقلها إلى الآخرين..

 

مارس نظام ال سعود جميع انواع الانتهاكات بحق علماء الدين في الجزيرة العربية من عمليات خطف واعتقال تعسفي وإرهاب نفسي وجسدي وصولاً إلى القتل والإعدام .

 

كل هذه الممارسات التي قام ومازال يقوم بها نظام ال سعود بحق علماء الدين هي تعبير عن حالة الضعف التي يتمتع بها هذا النظام اتجاه علماء الدين بما يشكلونه من حالة وعي لدى المجتمع عبر آرائهم وأفكارهم التي يقومون بطرحها على جميع الأصعد وبالأخص على الصعيد السياسي والاجتماعي والإخلاقي.

 

وما يشكله علماء الدين من نموذج يحتذي به في المجتمع خلق لدى نظام ال سعود حالة من الخوف استدعت هذا النظام لأن يقوم باعتقال العشرات من علماء الدين في الآونة الأخيرة وبالأخص في المنطقة الشرقية ليس لشيء إنما خوفاً منه من أن يشكل هؤلاء العلماء حالة من الوعي لدى المجتمع على جميع الأصعدة، فيما قوة هذا النظام تكون بتغيب المجتمع عن وعيه ومنعه من تعبيره عن رأيه وهي أبسط الحقوق التي يجب أن يتمتع بها الأفراد في أي مجتمع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى