33 0 2021-09-13

الإعلام الأمريكي المأجور لتلميع صورة السجون السعودية

النظام السعودي يستأجر أعلاماً غربياً لتلميع صورته المهزوزة

انتقد ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي استخدام الإعلام الأمريكي للترويج للإصلاحات الشكلية التي تعمل عليها السلطات السعودية لتحسين صورتها السوداء بما يتعلق بملف حقوق الانسان، لاسيما قضية معتقلي الرأي.

ويأتي هذا الجدل والانتقادات، عقب نشر شبكة CBS الأمريكية، تقريراً تناولت فيه الأوضاع داخل “سجن الحائر” في الرياض، بعد حصولها على موافقة من السلطات لزيارة السجن.

حيث نقلت الشبكة الأمريكية عن مسؤولي المعتقل قولهم، “إنهم قاموا بإحداث ما أسموه “ثورة” داخل السجن في محاولة لإصلاح المعتقلين بالموسيقى والرياضة”. 

تأتي هذه القضية لتكون من بين أساليب حكومة الرياض الساعية لتبييض صورتها أمام المجتمع الدولي، بعد تدهور ملف حقوق الإنسان في بلادنا،  نتيجة القمع الوحشي الذي يمارس ضد أبناء البلد، لاسيما الناشطين والمفكرين والدعاة، ولما يحدث لمعتقلي الرأي داخل المعتقلات.

اخبار ذات صلة
4,5 مليار يورو نصيب ألمانيا من مصائب اليمن
الكونغرس يعتمد تعديلاً تشريعيًا يفرض حدودًا لبيع الأسلحة للسعودية
مصنع بيغاسوس المتورط بالتجسس على الناشطين يشارك بمعرض الأمن الدولي
حكومة الرياض تواجه ضغوطا أوروبية لوقف انتهاكاتها ضد حقوق الإنسان
تظاهرات في البحرين تطالب بالإفراج عن معتقلي الرأي دون قيد أو شرط
مطالبات بالتحقيق في قتل التحالف السعودي متظاهرين جنوب اليمن