21 0 2020-07-22

السعودية تعتقل 3 كتاب وناشطين بعد رثائهم الحامد

كشفت مصادر حقوقية سعودية، اعتقال 3 كتاب وناشطين سعوديين، منذ بداية شهر رمضان الماضي، بسبب رثائهم للإصلاحي "عبدالله الحامد"، الذي توفي داخل معتقله.

أكد حساب "معتقلي الرأي" المهتم بشؤون المعتقلين في السعودية، أن السلطات السعودية اعتقلت ٣ من الكتاب والناشطين منذ بداية شهر رمضان الماضي، وذلك بسبب رثائهم للإصلاحي الدكتور "عبدالله الحامد" الذي توفي في سجون المملكة.

 

ووفقا لمعتقلي الرأي، تحتجز السلطات السعودية الكاتب "عقل الباهلي" والدكتور "عبد العزيز الدخيل" والمحامي الناشط "سلطان العجمي".

 

وأشار حساب "معتقلي الرأي" إلى بعض ما كتبه الثلاثة على منصات التواصل الاجتماعي تعبيرا عن حزنهم لوفاة الدكتور عبدالله الحامد، الذي يوصف بأنه شيخ الحقوقيين والإصلاحيين بالمملكة.

 

وكانوا قد أعربوا عن تعازيهم لعائلته، وتحدثوا عن مآثره، وأشار أحدهم إلى أنه تحدث مع "الحامد" عبر الهاتف قبل أيام من وفاته وقال إن صوته كان "متعبا".

 

توفي "الحامد"، داخل معتقله في 24 أبريل/نيسان، جراء ما قالت منظمات حقوقية سعودية في الخارج إنه "إهمال طبي متعمد".

 

وكان قد أصيب بجلطة دماغية ودخل في غيبوبة، غير أن السلطات لم تسمح بالإفراج عنه رغم عمره الذي ناهز السبعين.

اخبار ذات صلة
خبراء بالأمم المتحدة يحملون السعودية مسؤولية وفاة عبدالله الحامد
رايتس ووتش تنتقد استمرار اعتقال بن سلمان لناشطات سعوديات
حرموه من النوم وهكذا يقدمون له الطعام..