53 0 2021-11-17

هيومن رايتس ووتش: الرياض تدفع للانفتاح للتغطية على جرائمها

انتقدت منظمة هيومن رايتس ووتش، في بيان لها الانفتاح الذي تشهده السعودية، في ظل القمع الحكومي المستمر الذي تنتهجه السلطة.

وقالت المنظمة، إن الاحتفالات الترفيهية تهدف ظاهريا إلى إمتاع الجمهور، لكن إذا أمعنا النظر، تتضح نية الحكومة السعودية استخدام المشاهير لتلميع سجلها المزري في حقوق الإنسان.

 

وأضافت أن لسلطة المملكة تاريخ في استخدام المشاهير والأحداث الدولية الكبرى لصرف الأنظار عن انتهاكاتها المتفشية.

 

وتوثّق هيومن رايتس ووتش ومنظمات أخرى منذ فترة طويلة الممارسات التعسفية المستمرة من قبل السلطات التي تستهدف المعارضين والنشطاء السلميين، حيث تشير المنظمة إلى أنه ورغم الإصلاحات الشكلية الأخيرة، إلا أنه لا يزال العديد من النشطاء السلميين مسجونين أو يخضعون لمنع السفر. 

 

ونوهت المنظمة في تصريح جديد على موقعها الرسمي، على أن معتقلي الرأي يواجهون التعذيب أثناء الاحتجاز بينما قد تتعرض عائلاتهم للعقاب الجماعي، مشيرة إلى أن إصلاحات العدالة الجنائية وحقوق العمل لا تفي مطلقا بالمعايير الدولية وتفتقر إلى احترام الحقوق الأساسية.

اخبار ذات صلة
كيف استغلت السعودية موسم الرياض للتغطية على انتهاكاتها الحقوقية؟
السعودية تستخدم المشاهير لصرف الأنظار عن انتهاكاتها
منظمة حقوقية تطالب السعودية بإطلاق سراح صحفي يمني فورا
هيومن رايتس ووتش تدعو النجوم إلى مقاطعة “فورمولا 1” في السعودية
75% من أطفال اليمن يعانون سوء التغذية بسبب الحصار السعودي
الإمارات مطالبة بالإفراج عن معتقلي الرأي