أخبار

مطالب حقوقية بالإفراج عن ناشطة في سجون آل سعود

طالب المركز الدولي لدعم الحقوق والحريات، السلطات السعودية بالإفراج عن الناشطة الحقوقية حليمة الحويطي المعتقلة تعسفيا منذ نحو عامين.

وقال المركز في بيان، إنه في عام 2020 بدأت السلطات السعودية في التهجير القسري لأفراد قبيلة الحويطات بهدف مصادرة أراضيهم لصالح مشروع مدينة نيوم.

وذكر المركز أن حملة التهجير أثارت غضب قبيلة الحويطات وهي قبيلة بدوية عريقة تعيش على أراضيها على الحدود السعودية الأردنية منذ مئات السنين.

وأشار المركز إلى أنه في تشرين ثاني/نوفمبر 2020 قام الأمن السعودي باعتقال الناشطة حليمة الحويطي على خلفية التعبير عن رأيها ورفضها تهجير قبيلتها وإخلاء ارضها وترك منزلها.

وحتى اليوم لايزال مصير حليمة الحويطي مجهولا ولا توجد معلومة عن مكان احتجازها أو عن عرضها على القضاء من عدمه وبطبيعة الحال لا توجد معلومات عن حالتها الصحية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى