أخبار

تدهور صِحّة ممثل حركة حماس المعتقل في السعودية

تدهورت صِحَّة ممثل حركة “حماس” السابق في السعودية، الدكتور محمد الخضري، المعتقل منذ نيسان/ أبريل 2019، والمحكوم عليه بالسجن 15 سنة بتهمة “دعم حركات المقاومة”.

وأشارت عائلة الخضري، في بيان، إلى أنَّ الأخير “فقد القدرة على الحركة في ذراعه اليمنى، كما فقد نصف سمعه، بسبب ظروف السجن السيئة”.

ويوم 8 آب/ أغسطس 2021، حكمت “المحكمة الجزائية المتخصصة في قضايا الإرهاب”، في الرياض، بالسجن 15 عاماً على ممثل “حماس”، ضمن أحكام طالت 69 معتقلاً أردنياً وفلسطينياً وصلت إلى سجن بعضهم 22 عاماً.

وكانت “حماس” قد كشفت، يوم 9 أيلول/ سبتمبر 2019، عن اعتقال السلطات للخضري، المسؤول عن إدارة العلاقة مع المملكة، برغم تقدمه في السن (81 عاماً)، كما اعتقلت نجله أيضاً، بذريعة “دعم حركات المقاومة”، وعقدت جلسات “محاكمة” عدة لهما حتى الآن وأرجأت عدداً آخر منها.

وكشف حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر” عن تعرض الخضري للتعذيب الجسدي في سجنه.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى