أخبار

السلطات السعودية تقتل المستثمر اليمني عبدالصمد المحمدي

تعرض رجل أعمال يمني للاعتداء بالتعذيب الوحشي من قبل عناصر أمن الدولة، حتى توفي بصورة وحشية داخل المعتقلات الحكومية.

وذكرت مصادر صحفية، بتورط قوات الأمن بقتل المستثمر اليمني “عبد الصمد المحمدي”، مالك مطاعم “فيفا” في مدينة جيزان، تحت التعذيب في أحد المعتقلات السعودية، بعد مداهمة قوات أمنية منزله واعتقاله وذلك على خلفية تهم كيدية ضده.

وقالت المصادر إن أمن المملكة داهمت الأحد الماضي 12 سبتمبر 2021م، منزل المحمدي، واعتدت عليه ونهبت المبالغ المالية التي كانت بحوزته والتي قُدِّرت بمليون ونصف المليون ريال سعودي، كما قامت أيضًا بإغلاق المطاعم التي يمتلكها، بصورة تعسفية.

ولم تتأكد منظمة سند عن تفاصيل الحادثة وأبعادها ودوافعها، في حين يبقى القلق على مصير المعتقلين داخل المعتقلات الحكومية، بسبب الانتهاكات الوحشية التي تمارس بحقهم وسط تمتع المجرمين بالإفلات من العقاب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى