أخبار

النظام السعودي ينتهك الحقوق الدينية

النظام السعودي يتاجر بالشعائر الدينية ويمنع الناس من حقها في ممارسة شعائرها

في انتهاك جديد صارخ للحريات الدينية أعلنت وزارة الحج والعمرة السعودية، الثلاثاء، إلغاء تأشيرة “عمرة المضيف”، التي كان مقرراً أن تفتح المجال أمام المواطنين والمقيمين لاستضافة معتمرين من خارج المملكة.

ووفقاً للوزارة، لا يمكن تأدية مناسك الحج إلا لمن يحمل تأشيرة مخصصة لذلك أو يقيم بإقامة نظامية داخل السعودية، وهو ما يعني عدم إمكانية حاملي تأشيرة الزيارة، أو تأشيرة الأعمال، التقدم للحصول على تصريح أداء مناسك الحج هذا العام.

ومن الاشتراطات اللازمة لاستضافة معتمرين هي أن يكون المضيف موظفاً رسمياً في القطاع الحكومي أو الخاص، وألا يقل عمر المواطن عن 25 سنة، وأن يكون لديه سجل تجاري، وأن يكون مسجلاً في التأمينات الاجتماعية أو نظام الأجور، وألا يقل دخله عن 5 آلاف ريال.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى