من المقرر أن تعقد المحكمة الجزائية المتخصصة في الرياض، يوم الإثنين 10 ديسمبر 2018 جلسة محاكمة للشيخ سلمان العودة، وذلك بعد أن تأجلت الجلسة الماضية التي كان من المقرر أن يرد فيها العودة على التهم الجائرة الموجهة ضده.

حساب “معتقلي الرأي” على “تويتر”، وفي تغريدة، أوضح أن عقد جلسة الإثنين المقبل، يأتي بعد أن تأجلت الجلسة الماضية، فى 30 أكتوبر/تشرين الأول الماضي، والتي كان من المقرر أن يرد فيها العودة على التهم الجائرة الموجهة ضده.

وكانت قد طالبت النيابة العامة، في أغسطس/آب الماضي، بقتل العودة تعزيرا بعد أن وجهت له 27 تهمة تتعلق بـ”الإرهاب”، وهو ما ندد به علماء وهيئات إسلامية. وطالبت عشرات المنظمات الحقوقية الدولية، منها “هيومن رايتس ووتش” و”العفو الدولية”، السلطات السعودية بالإفراج الفوري عن معتقلي الرأي والمدافعين عن حقوق الإنسان، والكشف الفوري عن مكان احتجازهم، والسماح لهم بالاتصال بعائلاتهم ومحاميهم.

4 ديسمبر/كانون الأول 2018